تقرير سينمائي عن فيلمين (تتمة)

18 08 2009

هذه تتمة للتدوينة السابقة ، وسأتحدث فيها عن فيلم  Man on Fire  

الفيلم قديم نوعاً ما ، لكن لم تتاح لي الفرصة لمشاهدته إلا مؤخراًManOnFire

إصدار الفيلم   April 2004
المخرج Tony Scott
بطولة -Denzel Washington (دينزل واشنطن)

– Dakota Fanning   (داكوتا فانينغ)

التصنيف أكشن – جريمة
تقييم imdb  7.7
تقييم Rotten Tomatoes 39 %

القصة :Dakota Fanning-- Pita

(بيتا راموس) فتاة صغيرة عمرها 9 سنوات ذكية جداً ، هي الابنة الوحيدة لعائلة غنية ،

كان أبواها يبحثان عن حارس شخصي ليرافقها أثناء ذهابها للمدرسة بسبب انتشار الخوف من عمليات الاختطاف ..وكان إيجاد مثل هذا الشخص الموثوق صعباً في تلك الفترة

ويشاء القدر  أن يلتقي والد (بيتا) مع شخص اسمه (جون كريسي) Denzel Washington --Creasy ويقبل بالعمل لديه كحارس شخصي لها ،

(كريسي) كان يعمل سابقاً مع وكالة المخابرات الأمريكية CIA ، ويبدو أنه ارتكب أثناء خدمته أخطاء كثيرة وصل بعدها لمرحلة فقد الأمل من حياته ،

 

ومع مرور الأيام تنشأ علاقة صداقة حميمة بين الحارس الشخصي (كريسي) والطفلة (بيتا) Pita and Creasy

..وتستطيع الطفلة الصغيرة أن تعيد بعض الصفاء والجمال والحب إلى حياة (كريسي) ..

لكن صفاء الحياة لا يستمر .. فيحدث أن تختطف (بيتا) ضمن ظروف غريبة ثم يأتي خبر مقتلها، ويشعر (كريسي) أن هدف حياته قد تلاشى أمام عينيه مرة ثانية..ويقرر أن ينتقم من كل من كان له يد باختطافها …

 

أشياء مميزة :

– الأداء  الرائع من الطفلة (بيتا – داكوتا فانينغ) والتي تفوقت على سنها بكثير

– المشاعر والعواطف الإنسانية في الفيلم وبخاصة الصداقة بين كريسي و بيـتا

النهاية المفرحة والحزينة معاً للفيلم

الأشياء المزعجة :

-كثرة مشاهد القتل والانتقام على ما فيها من دموية .

– وجود بعض التطويل في الفيلم .

 

لمشاهدة دعاية الفيلم : Trailer

 

صور ولقطات من الفيلم :

 

………………………

………………………

 

خلاصة :

كلا الفيلمين كانت تدور أحداثهما حول جرائم الاختطاف ، وقد قدما صورة للواقع الغربي الذي أصبح الإنسان فيه يفتقر للشعور بالأمان والطمأنينة حتى في بلده وموطنه

فيلم Taken كان أكثر إثارة وسرعة، والأحداث فيه كانت مشوقة لدرجة أنها لا تترك للمشاهد فرصة ليلتقط أنفاسه ، بحيث يبقى متشوق حتى النهاية ، و قد نال إعجابي بدرجة أكبر

أما فيلم Man on Fire كانت مدته أطول وسير الحركة فيه معتدل ، لكنه كان مليئ بالمشاعر والأحاسيس ، ووجود الممثل (دينزل واشنطن) أعطى للفلم نكهة خاصة ، وكان فيه أيضاً جو من الحزن ، وطريقة تصوير بعض المشاهد كانت مميزة .

 

أتمنى أن يكون هذا السرد قد أعطاكم صورة عن كل من الفيلمين ، قد تفيدكم عند اختيار الأفلام التي ستشاهدونها في المستقبل .

Advertisements

إجراءات

Information

One response

22 07 2011
ملاك الفسي

مثل فيلم فيكتوريا الهندي تماما والممثلين اتقناه دورهما بشكل عجيب وحتي الفاتتين اتقناتهما بشكل رائع جدا وناهيك عن الاخراج

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s




%d مدونون معجبون بهذه: